Submarine

البيئة

دعم البيئة المحلية

بالمشاركة مع جهاز حماية البيئة ومحميات البحر الأحمر ، كريدنس تستخدم وحداتها البحرية وطاقمها فى جمع النفايات من  الشواطئ و الجزر المحيطة . كريدنس تحرص على تعزيز التنوع البيولوجي في البيئة حيث والجفاف فيمكن زراعة نباتات لا تحتاج إلى قدر كبير من السقى ، وأنواع النباتات التي يمكن ريها  من مياه الصرف التى تم معالجتها. كما تعمل كردينس على استبدال المبيدات الحشرية ومبيدات الأعشاب الضارة، ومبيدات الفطريات  بالأسمدة العضوية فى المساحات الخضراء ( اللاند سكيب ).

حماية الحيوانات والأنواع المهددة بالانقراض

وقعت كريدنس بروتوكولا مع  وزارة الدولة لشؤون البيئة ( جهاز محميات البحر الأحمر )  بانها ستقوم بنشر و عرض جميع الأحراز و المضبوطات المستخرجة من البحر لأحمر. معرض كريدنس الدائم غير هادف  للربح تم تجهيزه  لتعزيز حماية الأنواع المعرضة للخطر. هذا و فى كثير من الأحيان تستضيف كريدنس في مراساها البحرية  فريق محميات البحر الأحمر لإجراء البحوث والتجارب حيث يقوم فريق العمل بكريدنس بتقديم كافة التسهيلات ،  بالإضافة إلى تقديم الدعم الفني لجهاز المحميات فى أى وقت.

زيادة الوعى بالحياة البحرية

غواصات سندباد المملوكة  لكريدنس ، تعد الغواصات الحقيقية الوحيدة  في شمال أفريقيا والعالم العربي، التى تعد  امتيازا حقيقيا  عندما يتعلق الأمر بنشر الوعي بالحياة البحرية، حيث أنها توفر تجربة لا مثيل لها من الغوص لمسافة 25  مترا تحت الماء، مما يتيح للأطفال والشيوخ  واخرين يعانون أسباب صحية  بتجربة و تقدير الحياة البحرية. كريدنس بالمشاركة مع جهاز شئون البيئة قاموا بإنشاء أول مركز صناعى للغوص مشروع سفينة البحر الأحمر  " هبة الله"، من أجل تعزيز تأثير الغوص المنخفض.

 

معرض